الأحد، 21 يوليو، 2013

ما الذي تحبه الزوجة اكثر من الجماع


أنه حديث العشاق المشتاقين غاية الاشتياق 

بل حديث المحبين الى روعة اللقاء 

بل حديث القلوب الى القلوب 

بل حديث الارواح الى الارواح 

الاجمل.......... انه حديث الاحباب وسلب 

الالباب وبذل الاسباب . 

يوجد في حديث السرير كلام لايقال 

وفعل لايملوخيال لايتوقف 

وعطش لاينطفىء الا عليه 

بل فيه الكثير والكثير 

ومن احاديثه 

حل المشاكل بين الزوجين 

فاذا وضعتما رأسيكما على الوساده فداعبي 

قلبه قبل بدنه 

واعرفي ما يبهج نفسه ويريحها 

وقولي حاجتك اليه وافضي بهمومك اليه وقبلي 

معها يديه 

اخبريه بحبك ان كنتي مخطئه 

اخبريه بحاجتك الى حنانه وعطفه ان كان هو 

المخطىء 

لاتتركي للشيطان عليك طريق 

فهو يضع عرشه على الماء ويستعرض اعوانه 

ويقول لكل من جاءه بفعل .قال لم تفعل شيء 

حتيء يجيء اليه من يقول : لم اتركه حتى 

فرقت بينه وبين زوجته 

فيقول : انت انت فيقربه منه 

عندما يحين وقت الصفاء على ذلك السرير 

تقربي منه 

فهو اشد ما يكون صفاءاً 

افعلي ما يحب ................... 

ان كان يحب التقبيل فقبليه 

وان كان يحب التلميس فلمسيه 

وان كان يحب المساج فمسجيه 

وان كان يحب الكلام فكلميه 

وان كان الاطراء فأطريه 

وان كان يحب الافضاء اليك فأمنحيه 

وان كان يحب الضم فضميه 

وان كان يحب اللقاء فاسبقيه 

وان كان يحب التغنج فكوني له غانيه 

وان كان يحب التعري فكوني له عاريه 

وان يحب التدلل فكوني له طفله 

امنحيه مايطلب 

كوني له امه يكن لك عبدا . 

مهما كان ثم حادثيه بما تحبين 

في هذا المكان تحل كل المشاكل وتختفي 

في هذا المكان ينسى الرجل مشاكله من اجل 

عيونك . 

هل تحسنين فعل ذلك من اجل 

حبيــــــــــــــــبك؟ 

وهل تملكين احاديث للسرير غيرها؟ 
*****ـــــــــ*****ــــــــ*******

ما الذي تحبة الزوجة اكثر من الجماع ايها الرجال ؟؟؟؟؟ 

لاأدري هل كل الرجال لديهم تلك القناعه التي أؤمن بها أم انهم يخالفونني الرأي!!؟؟ 
عندما يلتقي الزوجان في جماع عاطفي ساخن 
يبادر الرجل ( المثالي )الى أشباغ رغبته ورغبة زوجته إن أمكن ماأستطاع؛؛ 
ليصل كليهما الى الرعشه والنشوه والاشباع المحبب الى النفس 
لكن السؤال : 

هل يعرف الرجال ماتريده الانثى وماتحبه أكثر من الجماع؟؟!! 

أن الانثى يسعدها ويفرح قلبها 

ذلك الرجل الذي يبحث داخل ذاتها قبل جسدها؛؛ 

ذلك الرجل الذي يشد شعورها قبل ان يشد شعرها ؛؛ 

ذلك الرجل الذي يسعد قلبها قبل جسدها ؛؛ 

ذلك الرجل الذي يشبع تفكيرها قبل ان يشبع رغبتها بالجنس ؛؛ 

ذلك الرجل الحنون الذي يحتضن عواطفها قبل جسدها ؛؛ 

ذلك الرجل الذي يخاطب عقلها قبل ان يمرر يده على جسدها ؛؛ 

ذلك الرجل الذي يبحث عنها قبل ان يبحث عن جسدها ؛؛ 

ذلك الرجل الذي يعطيها قبل ان يأخذ منها ؛؛ 

ذلك الرجل الذي يقبل يديها اعترافاً بحقها قبل شفتيها ؛؛ 

ذلك الرجل الذي يهمس في اذنيها بأنك أغلى ماوهبني الله قبل ان يقول بأنك فاتنه؛؛ 

إن اشباع الروح قبل الجسد هو المتعه التي لاتنتهي...... 

أن الانثى الجنسيه فقط ليست هلي الانثى الكامله 
وإن الرجل الجنسي ليس هو الرجل الكامل 
لان الجنس ينتهي بنهاية الرغبه والاشباغ 

فقط لنبحث داخل مشاعرنا قبل أجسادنا 
فهذه هي المتعه التي لاتنتهي 
لا تدخلوا لتقروأ .. وتهزوا برؤسكم موافقين 

أو ممتعضين .. بل ادلو بدلوكم.. 

وضعوا آرائكم ..

لعلنا نرقى .. من معين خبرتكم ..،،

ونشاركم الخبرة وتبادل المعلومات

تقبلوا فائق احترامي وودي ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق